آخر الأخبار

اغذية زيادة الطول طبيعيا - اكلات تزيد طول القامة - أطعمة لزيادة الطول - كيف ازيد طولي - تقوي العظام

يعتبر طول القامة المناسب من ابرز سمات الجاذبية للذكر او الأنثى، ويعتبر هرمون النمو الذي تفرزه الغدة النخامية هو المسؤول عن تطاول العظام، والذي يحفز ارتفاع هرمون النمو هو هرمون التستوستيرون في مرحلة البلوغ إذ يؤدي ارتفاع هرمون الذكورة بدوره إلى ارتفاع هرمون النمو، لكن ارتفاع هرمون النمو يستلزم توفر بعض العناصر الغذائية الأساسية لترميم الانسجة العمية المتواجدة في نهاية العظم المسمات بالغضاريف، ومن ابرز هذه العناصر الغذائية نجد الكالسيوم و البروتين و المعادن والفيتامينات، وللعلم المصدر الأول للكالسيوم ليس الحليب خطأ، وفي هذا المقال سوف نطلعكم على اهم الأغذية لزيادة الطول ومع ذكر العناصر الغذائية التي يحتويها كل غذاء، فما هي أغذية زيادة الطول، وما هي اكلات تزيد الطول بسرعة.

اغذية زيادة الطول طبيعيا - اكلات تزيد طول القامة - أطعمة لزيادة الطول - كيف ازيد طولي - تقوي العظام



الخس او السلطة الخضراء:

تعتبر السلطة الخضراء اول مصادر الكالسيوم الذي هو اللبنة الأساسية للعظم وكذلك تحتوي على العديد من المعادن والفيتامينات الضرورية لتنشيط العمليات الحيوية وتحفيز الهرمونات في الجسم.


البيض:

يحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم أيضا إذ يساهم في تعزيز صحة العظام ويقوي من تلاحمها، هناك دراسة أفادت بأن تناول بيضة واحدة يوميا يساعد على نمو طول القامة بشكل كبير، وينصح تناول البيض مسلوق احسن.

اقرأ ايضا: أغذية بناء العضلات.

التين:

اذ يقوي العظام أيضا فهو غني بالكالسيوم ويقلل الإصابة بهشاشة العظام كما يحتوي على الفوسفور، يحتوي ايضا على كمية جيدة من المعادن مثل الحديد والنحاس اللذان يقويان صحة العظام بشكل رائع وفعال.


السبانخ:

فهي تحتوي على فيتامينات تعمل على الاحتفاظ بالكالسيوم في العظم وتحتوي على المغنيسيوم والفوسفور والزنك والنحاس التي تساعد على بناء عظام قوية والوقاية من هشاشة العظام.


حليب الماعز:

يتكون من تركيبة عالية الجودة غنية بالمعادن والفيتامينات التي تدعم النمو بغض النظر عن تحسين صحة الأمعاء والجهاز الهضمي.


بالإضافة إلى تعريض نفسك لفترة ربع ساعة على الأقل للشمس لأخذ حصتك من فيتامين د المنشط لهرمون النمو هو الآخر.


يعتمد نمو الطول على مجموعة من العوامل الوراثية والغذائية والبيئية، تلعب الجينات دورا هاما في تحديد الطول النهائي للفرد، حيث يرث الطفل ارتفاعه من والديه بالإضافة إلى الجينات، يؤثر التغذية السليمة والنظام الغذائي الغني بالعناصر الغذائية على نمو القامة يجب على الأفراد الاهتمام بتناول البروتينات والكالسيوم والفيتامينات الضرورية لدعم نمو العظام والأنسجة بالإضافة إلى العوامل الوراثية والغذائية، تلعب الظروف البيئية مثل النوم الجيد وممارسة الرياضة دورا في تعزيز نمو القامة لدى الأفراد الصغار في النهاية، يجب على الأفراد فهم أن نمو الطول يختلف من شخص لآخر، ويجب التركيز على العوامل التي يمكن التحكم فيها لدعم نمو صحي وطبيعي.



إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال